AAPL
$189.99
(+0.01%)
GOOG
$178.02
(+0.96%)
GOOGL
$176.40
(+0.81%)
AMZN
$182.15
(+0.78%)
MSFT
$430.32
(+0.04%)
FB
$196.64
(+0.51%)
BRK.B
$403.90
(-0.86%)
BABA
$80.58
(-0.84%)
JPM
$199.50
(-0.6%)
JNJ
$144.38
(-1.76%)
BAC
$39.32
(-0.96%)
XOM
$114.86
(+1.27%)
WFC
$59.48
(-1.21%)
V
$270.98
(-1.28%)
WMT
$65.04
(-0.52%)
RDS.B
$51.06
(0%)
RDS.A
$51.04
(0%)
INTC
$31.06
(+1.11%)
T
$17.27
(-1.31%)
UNH
$503.68
(-0.88%)
CSCO
$46.28
(-0.3%)
PTR
$43.88
(0%)
NVS
$99.68
(-0.85%)
PFE
$28.30
(-2.01%)
TSM
$159.41
(-0.37%)

نظرة على تدابير بنك اليابان المركزى

سلط مسح بنك اليابان الضوء على الضغوط القوية فى سوق السندات

0 60

أدى الإجراء الكبير لشراء الأصول الذى أطلقه بنك اليابان فى عام 2013 إلى تدهور حاد فى أداء أسواق السندات فى البلاد، وظلت هذه التدهورات مستمرة بعد الإعتماد على التحكم فى منحنى العائد. ألقت آراء المتداولين الضوء على الضغوط التى نجمت عن السياسة النقدية المفرطة التساهل التى إتبعها البنك المركزى لفترة طويلة، مؤثرة على سيولة السوق فى ثالث أكبر إقتصاد فى العالم. يأتى هذا فى الوقت الذى تتزايد فيه توقعات السوق بأن بنك اليابان يفكر فى التخلى عن سياسته الحالية لفائدة رفع أسعار الفائدة المنخفضة جداً.

فى إطار إستعراض شامل يجريه بنك اليابان حول تأثير الخطوات غير التقليدية لتيسير السياسة النقدية التى إستمرت لمدة 25 عاماً على الإقتصاد والأسواق المالية، قام المحافظ السابق هاروهيكو كورودا بتنفيذ برنامج التيسير الكمى فى إبريل 2013. كان الهدف من ذلك تحفيز الجمهور وتغيير توجههم من الإنكماشية من خلال طباعة الأموال، ورفع معدل التضخم. بعد أن بدأت عمليات شراء السندات الكبيرة فى تقليل السيولة فى السوق، قاد ذلك بنك اليابان إلى تحويل أسعار الفائدة للمدى القصير إلى المنطقة السلبية فى يناير 2016.

ومع تجاوز التضخم هدف البنك المركزى اليابانى المستهدف بنسبة 2% لأكثر من عام، يتوقع العديد من المتداولين فى السوق أن يقوم المحافظ الحالى كازو أويدا بتقليص برنامج التحفيز الكبير الذى وافق عليه سلفه فى العام المقبل. أعلن أويدا خطته لإجراء إستعراض شامل لتقييم فوائد وسلبيات مختلف إجراءات التيسير النقدى غير التقليدية التى إتخذها بنك اليابان. كجزء من هذا الإستعراض، سيعقد بنك اليابان ورشة عمل تجمع الأكاديميين لمناقشة هذا الموضوع يوم الإثنين، وسيعقد الإجتماع البنك المركزى بعد ذلك لمراجعة أسعار الفائدة فى 18 و19 ديسمبر.

يمكنك الأن الأستفادة من خدمات شركة LDN عبر منصة تداول LDN Global Markets.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.